مركز زراعة الأعضاء


رغبة في تغطية الحاجة المتزايدة لزراعة الأعضاء في المنطقة الشرقية بقسم يوفر أعلى المعايير الممكنة تم -ولله الحمد-  إنشاء مركز زراعة الأعضاء عام 2008م في مستشفى الملك فهد التخصصي، وكانت أولى بواكير العمليات للمركز ما قام به المركز من إجراء عملية (زراعة كلى) في 25/9/2008م ، ومن هذا الإيمان العميق بضرورة المواكبة لحاجات المنطقة فقد سعى المركز جاهداً لتغطية كافة الاحتياجات في هذا المجال، لذا لا زال المركز يتطلع إلى الاستمرار في بذل الجهود ومد الجسور التعاونية مع المراكز الدولية والعالمية لتعزيز البرامج والخدمات في هذا السبيل، كما قد بدأت المستشفى بتأكيد وتعزيز مواصلة العمل المشترك بشكل وثيق مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء والمستشفيات والجهات الصحية في المنطقة الشرقية.
يتكون المركز من ثلاثة أقسام: زراعة الكلى والبنكرياس، زرع الكبد، وجراحة زراعة الأعضاء. ويتطلع المركز للتحسين المستمر في برامجه وخدماته

الأهداف:
تقديم جودة عالية من التخصصات الطبية المختلفة للرعاية الصحية في مجال زراعة الأعضاء المتعددة. 
العمل على توفير الوصول بسهولة إلى برنامج زراعة الأعضاء المتعددة.
إنشاء شبكة لرعاية مرضى زراعة الأعضاء في كافة أنحاء المملكة.
العمل على الاستمرار في وضع بحوث مبتكرة وجديدة في زراعة الأعضاء.
تقديم التدريب والتعليم المهني لكافة الطلبة والممارسين الصحيين للعناية بزراعة الكبد والكلى والبنكرياس لتوسيع وتطوير مجالات البحث والتدريب . 
تثقيف المرضى والمجتمع مع المبادرة في الاشتراك في أنشطة اجتماعية للتوعية بالتبرع بالأعضاء.
المشاركة في الأنشطة الترويجية للتبرع بالأعضاء